كيف تتم تجارب الفراكشنال ليزر العلاجية

 In مقالات

أولًا عليك اختيار الطبيب الذي سيجري لك عملية التجميل بالفراكشنال ليزر بعناية والسبب أن الطبيب الذي ستنقصه الخبرة سيؤدي بك إلى مشاكل أكثر تعقيدًا وسيحول رحلتك العلاجية إلى رحلةٍ من مشاكل جديدة ستحتاج علاجًا جديدًا من البداية.

غالبًا ما يتم العلاج باستخدام مخدرٍ موضعيٍ ولا يحتاج الأمر لحقن مخدرٍ وإنما يكتفي الطبيب بوضع كريمٍ يسبب الشعور بالخدر في المنطقة التي سيتم علاجها وبالتالي يقلل الإحساس بالألم لأقصى درجة.

بعدها يستخدم الطبيب صبغةً زرقاء مع بعض أنواع الليزر أما البعض الآخر قد لا يحتاج لتلك الصبغة على الإطلاق، ومع بعض الأنواع سيقوم الطبيب بوضع جلٍ معين على تلك المنطقة ليساعد الليزر على التغلغل بين طبقات الجلد واختراقها.

باستخدام أجهزةٍ خاصةٍ مسئولةٍ عن تجميع أشعة الليزر في هيئةٍ مركزةٍ قادرةٍ على اختراق الجلد في نقاطٍ محددةٍ دون التأثير على المناطق المحيطة بها يبدأ الطبيب بتعريض جلدك لليزر بكمٍ وكيفيةٍ يعرفهما من خبرته، تستغرق الجلسة حوالي ساعة أو أكثر بقليل على حسب حجم المنطقة.

في الغالب لن تشعر بالألم بسبب المخدر الموضعي لكنك مازلت ستشعر حتمًا بإحساسٍ من عدم الراحة وربما بعض الوخز والوهن في تلك المنطقة لا يتعدى المحتمل وهذا ما أثبتته كل تجارب الفراكشنال ليزر السابقة بشهادة أصحابها.

Recent Posts
اتصل-بنا

نحن لسنا هنا في الوقت الحالي. ولكن يمكنك إرسال بريد إلكتروني إلينا وسنتواصل معك في أسرع وقت ممكن.

Not readable? Change text. captcha txt
0